بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ { والْعَصْرِ (1) إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ (2) إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ (3) } صَدَقَ اللَّه الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ
بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ { مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (18) } صَدَقَ اللَّه الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ

علم الغيب - لماذا يرفض الجميع هذا الأمر لما يُنسب بعضه لأهل البيت عليهم الصلاة والسلام ويقبلوه لمن هم دونهم ؟


وَبِه تَعَالَى أَسَتعَيِّن
اللَّهُمّ صِلّ عَلَى مُحَمَّد وَآل مُحَمَّد وَأَحْلُل عقدة مِن لِسَانِي يَفْقَهُوا قَوْلَي





السّلام عَلَيك سَيِّدَي يارسول الله يا مُحَمَّد بْن عَبْد الله وَعَلَى آلك الطَّيِّبِين الطَّاهِرِين وَعَلَى أمِك وَأَبِيك وَعَلَى أَجدادَك الغُر الْمَيَامِين لاسِيَّمَا جدِك عَبْد المُطَّلِب وَأَعْمَامَك أَبُو طَالِب وَالْحَمْزَة وَالْعَبَّاس وَرَحْمَةُ الله وبركاته

وَصْلِ اللَّهُمّ عَلَى نَبِيِّنَا الْعَرَبِيّ الْأُمِّيّ الْقرَشِيّ الْمُصْطَفى مُحَمَّد بْن عَبْد الله وَعَلَى آله الطَّيِّبِين الطَّاهِرِين المُطَهرين


قال الله تعالى عز من قائل
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ } (8) سورة المائدة
وقد بين لنا الله تعالى أيضا في محكم كتابه العزيز
أن أكثرهم للحق كارهون
فلا أتوقع ممن يكره الحق وليس من الذين آمنوا أن ينصف نفسه , فكيف سينصف غيره
والله تعالى من وراء القصد وهو تعالى أعلم بما تخفيه الأنفس
وهو تعالى من وراء القصد وهو ولي التوفيق
أخوكم الفقير الى رحمة ربه
ابن النجف



بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

وبعد
يستهجن الإخوة من أتباع الشيخ دوما على إخوانهم المسلين الشيعة قولهم بإن الأئمة عليهم الصلاة والسلام يعلمون ببعض الغيبيات
وبعد هذه السنين أيقنت أن القوم لن يقتنعوا بشيء فيه أي فضيلة لإهل البيت عليهم الصلاة والسلام
ولن أقول من باب بغضهم لهم بأبي وأمي , لكن بغضا بمن يواليهم , فأنكروا كل شيء يسمعوه من لسان الموالين لإهل بيت النبوة عليهم الصلاة والسلام حتى لو كان صحيحا
نضع اليوم بين أيدي الإخوة الكرام من السنة والشيعة جميعا والإخوة أتباع الشيخ هذا الموضوع الذي أبتدأ فيه الآن بهذا المصدر فقط , على أمل وضع المزيد في هذا الشأن , مع أن العاقل سيكفيه هذا ففيه عدة روايات


المصدر الأول - صحيح مسلم - صفحة 1321







المصدر الثاني - مسند أحمد - الجزء السادس عشر صفحة 582 - ( الجزء الخامس أصلي  صفحة 388 ) 







المصدر الثالث- الأمالي المطلقة - ابن حجر العسقلاني - صفحة 171




والله تعالى أعلم
والحمد لله تعالى رب العالمين
أخوكم الفقير الى رحمة ربه
ابن النجف
بغداد في 3-2-2015



وضع أحد أتباع الشيخ ممن لا يتق الله تعالى في دينه ( أو ما بقي منه ) هذه الروايات أدناه وأتهم المسلمين الشيعة بها أنهم يعلمون متى يُتوفون , ولا أدري ما علاقة علم الإمام ( لو صحت الرواية ) بعلم الأتباع بمواعيد وفاتهم
نسأل الله تعالى أن يثبت كذبه على المسلمين الشيعة في صحيفة أعماله ولا يتقبل منه إستغفارا قط , لإنه قد زرع رزعا في الصحف وتلقفه عنه حملة الأسفار , فلو كان منه فقط وعلى نفسه ويستغفر لكان أمرا آخر , لكن الأمر مختلف هنا
ولا أرى شخصيا أي إشكال في علم الإمام بموعد وفاته لو صحت الرواية عنهم
والله تعالى أعلم






والله تعالى أعلم
والحمد لله تعالى رب العالمين
أخوكم الفقير الى رحمة ربه
ابن النجف
بغداد في 21 - 12 -2015
التاسع من ربيع الأول 1437
ذكرى تنصيب الإمام الحجة بن الحسن عليه وأجداده الصلاة والسلام


هناك تعليق واحد:

  1. للتنبيه أكتب...لعل الله ينفعني بهذا شيئا
    لقد أجبت يا كاتب الموضوع عن سؤالك بنفسك فلا أعلم حقاً ما أشكل عليك..لكن سأوضح الأمر أكثر
    إقرأ إن شئت فيما أوردت:
    قول حذيفة ابن اليمان فيما روى قائلاً :
    قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم مقاماً ما ترك شيئاً يكون الى قيام الساعة إلا حدثنا به في مقامه ذلك
    حفظه من حفظه , ونسيه من نسيه..قد علمه اصحابي هؤلاء وإني لأرى الشيء منه أكون قد نسيته فإذا رأيته عرفته كما يعرف الرجل وجه الرجل إذا غاب عنه ثم رآه>>
    >>
    هذا بحد ذاته ينفي كل ما أشكل عليك وغيرك... فيقول حذيفة ان رسول الله قد حدثهم "أي الصحابة" في مقام له بكل ما سيحدث بينه وبين الساعة من فتن
    ومعلوم أن النبي صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن هوى وإنما كلامه وحيٌ من الله علام الغيوب..إقرأ إن شئت قول الله في كتابه العزيز " وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحيٌ يوحى "..
    فلما حدثهم رسول الله بما أوحى اليه ربه بما سيكون من أمر الساعة وما قبلها
    حفظ حديثه من حفظه من الناس ونسيه من نسيه .. وكان حذيفة رضي الله عنه أكثرهم حفظاً لهذا الحديث..أي حديث ما يكون قبل الساعة
    لذا قال حذيفة في موضع آخر " والله إني أعلم الناس بكل فتنة هي كائنة " ... كيف يا حذيفة؟؟
    يقول حذيفة انه اعلم الناس بهذا لا لان رسول الله أسر اليه بكلام عن هذا دون غيره...بل ان رسول الله حدّث وأخبر بهذا جميع الصحابة في ذلك المقام
    لكن منهم من نسيه كلّه ومنهم من نسي بعضه ... إلا حذيفة فقد كان أفضل الناس حفظا لهذا الحديث لذا فهو يعلم أكثر من غيره بما سيكون ... """وهذا ليس من علم الغيب""""
    فالله سبحانه أوحى الى رسوله هذا الحديث ورسوله أخبر به حذيفة وأصحابه ... فحفظه حذيفة حفظا دقيقاً ... لذا فهو يعلم وهذا ليس بعلم غيب
    ولإوضح لك أكثر :
    يقول الله تعالى في كتابه " فإذا نُفخ في الصور نفخة واحدة "....إذاً فأنت تعلم أنه ستكون هناك نفخة في الصور...هل حدثت هذه النفخة؟؟ لا ليس بعد...إذاً كيف علمت؟؟؟
    علمت عن طريق كتاب الله الذي أوحاه الى رسوله كما أوحى الى رسوله الحديث الذي أخبر به حذيفة ابن اليمان وأصحابه....إذاً هل يسمى هذا بالنسبة لك علم غيب؟؟ الجواب أكيد لا....
    ----------------------------------------------------------------------------------
    كلمة أخيرة:
    أنا طوال كلامي عاملتك على انك تقصد أنك فهمت ان حذيفة ابن اليمان يدّعي علم الغيب
    ولم أعاملك عل انك تقصد ان رسول الله انه يدعي علم الغيب...لكن إنتبهت بمقالك انك أشرت الى شيء غريب...أولا أشرت الى انه أهل السنة يقولون ان آل البيت لا يعلمون الغيب
    ثم زعمت ان أهل السنة في كتبهم يزعمون ان من هو """"أدنى من أهل البيت"""" يعلم الغيب....
    ثم أشرت بخط تحت عبارة "إلا حدثنا به في مقامه ذلك"...والضمير المستتر "هو" في كلمة "حدثنا" يشير الى رسول الله....
    فبدا لي من هذا انك كنت تلمح في كلامك أن المقصود من كلامك هو رسول الله وليس حذيفة ابن اليمان !!
    وأنك ترمي رسول الله بكلامك بإدعاء علم الغيب ... والأخطر أنك تصفه "إن صح ما إعتقدت" تصفه بأنه """أدنى""" من آل البيت!! وهذا كلامٌ خطير
    فأنبهك عن ذلك....وأقول لك ما قال الله معلماً رسوله :
    {قُلْ لَا أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ}...فلا يعلم رسول الله الغيب...ولا يعلم ولا ينطق إلا بما أوحاه الله إليه
    ختاماً أقول لك قا قاله الله تعالى في محكم التنزيل
    " (قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ) "
    وليس بعد كلام الله شيء ولا مزايدة عليه

    ردحذف